حكم العلاقة المفتوحة والصريحة بيني وبين أختي حنان عرفتني على صديقتها دارين
عبر الهاتف وصارحتني أختي بأن لها علاقة جنسية مع أخو صديقتها عماد .
تطورت العلاقة بيني وبين دارين إلى علاقة جنسية حيث تم برعاية أختي لقاء جنسي
بيني وبين دارين في منزلنا وبمجرد دخولنا لغرفتي تعانقنا عناق ساخن ونحن عاريان
وكان جسم دارين الأبيض ونهديها النافرين وكسها الأحمر المنفوخ وطيزها الكبير
مثار هياجي .
وبطريقة عكسية صرت الحس كسها بمتعة وهي ترضع زبي بقوة وتتوسل إلي بقذف
شهوتي بفمها وأثناء إنزال لبن زبي بفمها كانت تقذف شهوة فرجها الساخن بفمي
وشرب كل منا شهوة الآخر بمنتهى النشوة .
أدارت طيزها الكبيرة نحوي وقمت بوضع قليل من الدهان على خرم شرجها وبدأت
أداعب بأصابع يدي كسها الساخن وعندما هاجت أولجت قضيبي المنتصب الكبير داخل
طيزها وصرخت وهي تقول بتأوه: وااااااااااااو زبك أكبر من زب أخي عماد يؤلم بس
مثير .
صارحتني دارين بأن أخيها عماد يجامعها هي وأختي على سرير واحد كلما سنحت
الفرصة ودارين وأختي وأخيها من عشاق تبادل الأخوات ونكاح المحارم .
كانت مكاشفة دارين بهذه العلاقة الجنسية الممتعة بينها وبين أخيها وأختي بالنسبة
لي قد أسعدتني وأثلجت صدري حيث أن لدي رغبة قوية ظلت دفينة بأعماقي منذ زمن
بعيد بممارسة جنس تبادل الأخوات ومضاجعة المحارم .
رتبت أختي وصديقتها الوفية دارين حفلة تعارف بيني وبين عماد ولكن هذه الحفلة
تحولت فيما بعد إلى حفلة نياكة صاخبة ومثيرة بمتعتها .
ذهبنا كلنا إلى شقة مفروشة استأجرها عماد لهذا الغرض وفور دخولنا حضن عماد
أختي وصار يمص شفتيها ويداعب نهديها وحضنت أنا أخت عماد وصرت أمص شفتيها
وأرضع نهديها .
أصبحت أختي عارية وأنا أنظر بمتعة لجسدها الأبيض وصدرها المثير وكسها الذي
يلتحم في وسطه زنبور يشبه قضيبا صغيرا وصارت ترضع زبرعماد بهياج ودارين ترضع
زبي بنشوة وكانت مكوة أختي بمواجهتي ومكوة دارين بمواجهة أخيها وقد هيجني
خرم طيز أختي الأحمر وأردافها المغرية وكانت أختي تبادلني نفس مشاعري وهي
تنظر لزبي الكبير الذي يفوق بضخامته زب عماد .
فتحت دارين فخذيها وصارت تدعك فرجها بيدها و أنا أرضعه وألحس سوائل شهوتها
وإصبعي الكبير غائص في طيزها وعندما شعرنا بالهياج انقلبت دارين علي بطنها وبصقت
على خاتم طيزها وأدخلت زبي بقوة لآخر طيزها وصرت ألوط بها إلى أن قذفت حمم
شهوتي بقاع مكوتها وقد تبللت أصابع يدي التي تلعب بشفرات كسها بسائل ظهرها .
كان عماد راكبا فوق مؤخرة أختي وزبه يلوط بأعماق طيزها واقتربت دارين منها
واستلقت تحتها وصارت تلحس فرجها وزب أخيها يخرج ويدخل بقوة بمكوة أختي
وعندما استمنى عماد ساح قليلا من لبن زبه إلى كس أختي ولحسته دارين من فوق
كس حنان .
اكتشفت أن رغبة عماد بمضاجعة المحارم هي بدرجة قوة رغبتي وكان يمارس هذه
المتعة مع أخته دارين منذ وقت طويل وبناء على تنفيذ رغبة جماعية تغير برنامج
سهرتنا في تلك اليلة وانتقلنا من فصل جنس تبادل الأخوات الممتع الى فصل جنس
المحارم الأكثر متعة .
حضنتني أختي حنان وهي تقول:من زمان نفسي تقحب معاي وتنيكني بس مش قادره
اصارحك مباشرة لهذا السبب أوعزت لدارين بإيصال الرسالة .
شعرت أختي حنان بالسعادة والحبور عندما صارحتها بأن رغبتي بمضاجعتها هي رغبة
قوية منذ زمن طويل ولكن هذه الرغبة بقيت حبيسة في نفسي إلى أن جاء الوقت
المناسب لتنفيذها .
لم نرتدي ملابسنا كنا جميعا عراة طوال تلك الليلة الحمراء العابقة بروائح أنواع الجنس
التصق لحمي بلحم أختي الأبيض الساخن ومصصت شفتيها الكبيرتين وأدخلت لساني
بفمها وصارت ترضعه بنهم وسال لعابها العذب بفمي كالعسل شممت عطر شعرها
الأسود المنساب برقته ونعومته على كتفيها الأبيضين و لحست رقبتها ثم انطلقت
بشهوة عارمة إلى صدرها الزاخر بالأنوثة ورضعت نهديها بجوع طفولي وجنسي .
كانت الرغبة المختبئة منذ سنوات في نفسي ونفس أختي قد انفجرت في تلك الليلة
الرائعة وصرت أناكح حنان من فمها وهي تمص زبي بلهفة وهياج واستمنيت بفمها
وشربت لبن زبي ثم أخذت ألحس كسها الغارق بماء شهوتها ورضعت زنبورها الذي
يشبه قضيب طفل لم يبلغ سن الرشد والنابت في وسط كسها وأخذت أرضعه وأعضه
بقسوة بأسناني مما زاد في هياجها وقذفها للمزيد من شهوتها .
كانت أ صابعي تنغرس بطيزها تمهيدا لإدخال قضيبي بخرقها وبصقت على فتحة طيزها
وأدخلت قضيبي بقوة وشهقت حنان وهي تقول: زبك خطير ومثير نيكني بقوة
وااااااااااااااااااااااااااااو بقوة نيك أختك مزق مكوتي .
لقد سيطر إحساس قوي وجامح مشترك بيني وبين أختي بفض بكارتها في تلك الليلة
وكان نفس هذا الإحساس يسيطر على مشاعر صديقي الحميم عماد وأخته دارين
صديقة أختي الحميمة .
كنت السباق لفتح فرج أختي وإزالة بكارتها وأخذت الحس فرجها وأرضع زنبورها وكلما
قرصت بقوة على زنبورها يزداد هياجها وتقذف شهوتها بغزارة مما جعل كسها أكثر
ارتخاء وليونة ثم وضعت قليل من الدهان على رأس قضيبي ومررت زبي على فتحة
كسها وكانت أختي تحضني على فض بكارتها وإيلاج زبي لجدار رحمها وإطفاء جحيم
محنتها المستعرة بأعماق فرجها .
أدخلت ذكري الهائج وارتطم بغشاء بكارتها وضغطت بقوة وصرخت أختي من شدة
الألم وإذا بزبي يدخل كاملا بكسها ثم أخرجته وكان مضرجا بدماء بكارتها ثم
أدخلته مرة ثانية وصرت أنكحها بجنون وهي تلهث قائلة:نكني حبيبي بلا رحمه
حبلني أنا أختك وزوجتك وشرموطتك .
عندما شعرت بالاستمناء وتجنبا لحدوث حمل أخرجت ذكري وقذفت حليب شهوتي
الغزير على وجه أختي وعلي صدرها الرائع .
كان عماد يهم في فض بكارة أخته دارين وقد علق رجليها على كتفيه وحشرها في
زاوية الغرفة بما يشبه الاغتصاب وأولج قضيبه بقوة في فرجها ودارين تصرخ بمزيج
من الألم والمتعة وعندما أزال عذريتها أخرج قضيبه وأدخله بشرجها وصار ينكحها
بهياج وجنون .
كانت تلك الليلة البهيجة التي جمعتنا كأسرة متجانسة فكريا وجنسيا من أمتع الليالي
وأكثرها حرية وانطلاقا لفضاء جنسي مثير وممتع وأصبحنا نلتقي على الدوام في وقت
العطلة الأسبوعية ونتبادل أنخاب (الويسكي) ونرقص عراة على أنغام موسيقى
رومانسية هادئة ثم نمارس العهر الجنسي بجميع أنواعه بلا حدود أو قيود مصطنعة .
ذات يوم كنت أمارس الجنس مع أختي أمام عماد وأخته وعندما استبد بهما الهياج
أمسكت دارين بإير أخيها وظلت ترضعه برهة من الوقت وفشخت كسها وأدخلته
بنفسها وظل عماد ينيك أخته حتى تبادلنا الأدوار إذ قفز عماد وصار يضاجع أختي
وبالمثل فعلت مع أخته .
ركبت أختي فوق عماد وأدخلت قضيبه بكسها وكان منظر طيزها الأبيض الكبير قد
شدني وزاد من هياجي وعندما شعرت دارين برغبتي بللت زبي بلعابها وأدخلته بطيز
أختي وكانت لدى أختي حنان رغبة قوية بمضاجعة مشتركة مع رجلين وبدأت تصرخ
من نشوة المتعة وزبي يخرج ويدخل بقوة في طيزها وقضيب عماد غائص بفرجها .
اقتربت دارين مني وصارت تمص زبي وتلحس طيزأختي ثم استلقت أختي وقذف عماد
لبن زبه على فرجها وفخذيها وتبعته ونزلت شهوتي على صدرها وبطنها .
كانت دارين في غاية الهياج لمنظر المني الغزيرعلى جسم حنان واندفعت بنشوة
وأخذت تلحس كس حنان وترتشف لبن شهوتي وشهوة عماد المتدفقة بغزارة على
جسم أختي الأبيض.



kd; lu hojn sdlt,kdi lphvl khv gd; hojd