النتائج 1 إلى 2 من 2





استاذى لك طيزى

  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    50

    افتراضي استاذى لك طيزى

     

     

     

     

    استاذى لك طيزى بدأت العلاقة عندما كان الاستاذ يعطى الطالب دروسا خصوصية في مادتى الرياضيات والانجليزى حيث صار الاستاذ يبدى اعجابه بالطالب وحلاوة جسمه ،ثم صار يتغزل صراحة في جمال مؤخرته ويتحسسها بيديه موضحا له حبه لرقته وجماله وكان الطالب يستمتع بهذا الغزل ، وصار يبادل استاذه الاعجاب والحب ، الى ان جاء يوم ساله الاستاذ هل مارست الجنس فاجابه بانه لم يسبق له ممارسة الجنس فصار الاستاذ يحكى له عن متعة الجنس وحلاوة النيك في الطيز والنشوة التى سوف يشعر بها عند دخول الزب في طيزه والتى لايمكن وصفها وان حركة الزب داخل الطيز تجعله ينسى الدنيا بما فيها. بعد ان غادر الاستاذ كان الطالب يسترجع ماقاله استاذه في وصف النيك والزب والمتعة وتذكر انه كان قد شاهد قبل فترة مع احد اصدقائه فيلما جنسيا لرجل ينيك احد الصبيان وكان الصبى مستمتعا والرجل يينيكه في طيزه ثم يخرج زبه ليضعه في فمه والصبى يمص له زبه بسعادة بالغة ثم يخرجه من فمه ليعيده لطيزه والصبى ينتشى من المتعة التى تتحرك بين طيزه وفمه ، وبين مشاهد الفيلم ومتعة الصبى وهو يتناك ووصف الاستاذ للنيك قضى الطالب ليلته ساهرا وهو يفكر في النيك والمتعة التى سيحصل عليها اذا وجد احدا ينيكه ، وصار يدخل اصبعه في طيزه ويحركه فبدأ يشعر بدغدغة في طيزه مما جعله على قناعة تامة بضرورة تجربة النيك وغالبه النعاس فنام وهو يحلم بالنيك وبزب الاستاذ في اعماق طيزه . وحل المساء المنتظر وجاء الاستاذ للدرس وبدلا عن القاء التحية المعتادة قام بتقبيل الطالب في فمه وذكر له انه قد حلم اثناء نومه امس بانه ينيكه وهو يتمنى ان ينيكه فعلا نظرا لحبه له ، فلما سمع الطالب ماكان يتمناه هو ايضا فقد انفرجت اسارير طيزه وشعر بقرب تحقيق الحلم الزب ،ولم يمنحه الاستاذ الفرصة للتردد فاخذ يقبله قبلات محمومة اشعلت شهوته ثم اخرج له زبه فتلقاه باسما وصار يمصه كما راى الصبى يفعل في الفيلم وكان يمص بشراهة واستمتاع اذهل الاستاذ. وبعد فترة من المص صار زب الاستاذ صلبا كالصاروخ الذى يستعد للغزو ، ولم يتاخر الغزو حيث كان الطالب ينتظره والزب الموعود جاهز للنيك خاصة بعد ان دلكه الاستاذ بمرهم مرطب كما دلك طيز الطالب ثم ادخل اصبعه فيها وبعد ان اطمان على استعدادها لاستقبال زبه ، امسكه ووجهه نحو طيزه محاولا ادخاله ولما كان الطالب مهيئا ينتظر النيك فقد ساعده على ادخال زبه في طيزه ، ورغم الالم الذى صاحبه الا ان لهفته لدخول اول زب في طيزه قد طغت على الالم ، ليبدا الاستاذ تحريكه دخولا وخروجا دون ان يخرجه بكامله ، وكان الطالب يستمتع ويتاوه والاستاذ يمارس معه كل فنون النيك فقد كان ماهرا في النيك وخبيرا بفنونه ، كما ان طيز الطالب واردافه الندية الرطبة جعلت النيك ممتعا فناكه الاستاذ عدة مرات كان يقبله خلالها ويمص له شفاهه ولسانه مضيفا متعة اخرى للنيك ، وذلك قبل ان يقذف منيه الساخن في طيز الطالب وبينما كان المنى ينساب الى اعماق طيزه كانت الدموع تنساب على خديه ولم يكن يدرى ساعتها هل كانت دموع الفرح والنشوة والمتعة الجنسية ، ام دموع الالم الذى صاحب غزو اول زب لطيزه وكان يتحمله اثناء النيك حتى لاتفوته فرصة الاستمتاع ، ام هى دموع الندم على شرفه الذى ضاع بعد ان فرط في طيزه الغالية وسمح لاستاذه الذى خان امانة العلم فاستغل الطالب ابشع استغلال منتهكا شرفه وحرمة طيزه بعد ان اوهمه باعجابه وحبه له وبدلا من ان يعلمه الرياضيات والانجليزى علمه النيك والمص . واستمر الاستاذ في نيك الطالب عدة سنوات ، وسأل الطالب الاستاذ مرة عن كيفية تعلمه للنيك وعما اذا كان قد اتناك من قبل ، فاعترف الاستاذ للطالب بانه قد تعلم النيك على زب استاذه الذى كان معلما بالمدرسة ،ولما كان الاستاذ مشهورا بالعنف في معاقبة الطلاب الذين يخطئون لذلك كان الطلاب يخشونه ، وانه قد اخطأ مرة في احد الدروس فطلب منه الاستاذ ان يقابله بعد نهاية الدروس وذهب لمقابلته وبدا الاستاذ ضربه بالسوط عقابا على اخطائه وكان ضربا مؤلما فصار الطالب يبكى بشدة ويرجو من الاستاذ ان يكف عن ضربه وانه على استعداد لفعل اى شىء بخلاف الجلد ، وحينها طلب منه الاستاذ ان يخلع البنظلون والمايوه وصار الاستاذ يتحسس مؤخرته الناعمة بطرف السوط ثم بدأ الاستاذ بادخال اصبعه في طيزه وتحريكها وكان هو سعيد بترك الجلد لكنه فوجىء بالاستاذ يخرج زبه ويطلب منه ان ينحنى ليقف من خلفه ويبدا بادخال زبه في طيزه ورغم الالم الناتج من ادخال زب الاستاذ الكبير في طيزه الضيقة فان ذلك كان اهون عليه من الجلد ،وكان الاستاذ ينيكه بعنف حتى احس بان طيزه كادت تنشق من النيك العنيف المتواصل والزب الضخم يخترق طيزه ،ولكن خوفه من غضب الاستاذ جعله يتحمل نيكه العنيف حتى يرضى عنه ولا يقوم بجلده مرة اخرى ،وطلب منه الاستاذ ان يقابله يوميا بعد نهاية الدروس لانه يحتاج لدروس خصوصية فكان الاستاذ يقوم بنيكه يوميا بعد الدروس ونسبة للعنف الذى ينيكه به الاستاذ وهو يدخل زبه بكامله في طيزه رغم ضخامته ويحركه بشدة داخل طيزه ، فان طيزه كانت تدمى في احيان كثيرة وذلك قبل ان تصير واسعة من كثرة النيك ، كما ان الاستاذ كان يقذف منيه في فمه بعد ان يامره بمص زبه ، مما جعله يكره النيك ولا يحبه ابدا فكان الاستاذ ينيكه رغما عنه حيث انه لايستطيع الرفض خوفا من عقابه وقسوته ، وقد استمر الاستاذ في نيكه عدة سنوات ولم تنتهى علاقته بزب الاستاذ الا بعد ان تم نقل الاستاذ لمدينة اخرى فارتاحت طيزه من زبه ، الا ان ذكريات نيك الاستاذ قد ظلت تلازمه لدرجة انه كان يتمنى ان يصير استاذا ليس حبا في التدريس ولكن حتى ينيك اكبر عدد من الطلاب وينتقم لطيزه المجروحة ، لذلك ورغم امكانية قبوله بكلية الطب وغيرها من الكليات العلمية الا ان رغبته الدفينه جعلته يختار كلية التربية ليصير استاذا وينيك اكبر عدد من الطلاب وكان له ما اراد ، حيث صار استاذا باحدى المدارس وكان تركيزه منصبا على كيفية استدراج الطلاب ونيكهم وكانت وسيلته لنيك الطلاب هى الدروس الخصوصية ، حيث يستغل تواجدهم معه بمفردهم فيقوم باستدراجهم وترغيبهم بعد ان يعرض عليهم الافلام الجنسية التى يتم فيها نيك الاولاد حتى يرونهم وهم مستمتعين بالنيك والمص ، وبعد ان يشاهد الطلاب تلك الافلام يصبح من السهل اغوائهم فيطلب منهم ان يقوم بتجربة ما شاهدوه من الافلام معهم ، وبدون تفكير يوافق الطلاب على تجربة النيك فيقوم بنيكهم بنفس اسلوب الافلام التى يشاهدونها اثناء النيك مما يسهل عليهم تقليدها فكان الطالب يقوم تلقائيا بادخال زب الاستاذ في فمه ومصه تماما كما يرى في الفيلم ، ودون ان يطلب منه الاستاذ ذلك ، ثم يكون مستعدا بعد ذلك لاستقباله في طيزه ، وكان الاستاذ يوظف بعض الطلاب الذين ينيكهم ويعجبون بالنيك ويستمتعون به فينيكهم باستمرار لنشر دعوته لنيك الطلاب حيث يقومون باصطياد الطلاب الاخرين واغرائهم بحلاوة النيك ومتعته واحضارهم معهم لرؤية الافلام ،حتى يكونوا جاهزين للنيك وغرس زبه في اطيازهم الغضة ، وقد ناك عددا كبيرا من الطلاب بهذه الطريقة.وكان بعض الطلاب بعد ان ينيكهم لاول مرة ويستمتعون بالنيك ويعجبون به يستمر في نيكهم ، اما من لا يعجب بالنيك فلا يستمر معه ولكنه على اى حال يكون قد ناكه واستمتع بنيكه وكان له شرف فتح طيزه وان يكون زبه هو الاول الذى يخترقها ، وقد كان الطالب المذكور احد ضحاياه ولكنه كان من النوع الذى اعجب بالنيك قبل ان يجربه وتمنى ان يتم نيكه وافتتاح طيزه على زب الاستاذ ،فلما تحقق حلم حياته وناكه الاستاذ فقد استمتع متعة لا توصف واحب النيك ومص الزب وكان يتهيا للنيك بارتداء الملابس التى تبرز جمال طيزه واستعمال العطور الرائعة والكريمات المرطبة واحمر الشفاه ،وكان يمص الزب بطريقة رائعه ومثيرة تغرى بالنيك في كل الاوقات فكان الاستاذ ينيكه عدة مرات في اليوم الواحد وكان شغفه بالنيك والزب وتفاعله معه يفوق الوصف فاعجب الاستاذ به وبادله حبا بحب وصار يضرب به المثل في الحب والتجاوب اثناء النيك . في احد الايام طلب الاستاذ من الطالب ان يتذوق طعم زبه فصار الاستاذ يمص له زبه حتى تم انتصابه ، فطلب منه ان يلحس له طيزه حتى صارت رطبة ، ثم طلب منه ان يدخل زبه في طيزه ورغم رفض الطالب وتمنعه بحجة عدم معرفته وعدم التجربة فقد اصر الاستاذ على طلبه فقام بادخال زبه في طيز الاستاذ ، تماما كما كان يفعل الاستاذ بطيزه ،وصار ينيكه بهدوء ولكن طيز الاستاذ التى كانت قد تعودت على النيك العنيف قد استرجعت تلك اللحظات فطلب منه الاستاذ ان ينيكه بقوة فصار الطالب ينيكه بقوة واندفاع اعجب به الاستاذ وصار يطلب المزيد من النيك وطلب منه ان يقذف المنى في فمه فاعجبه طعم المنى ورائحته ثم طلب منه ان ينيكه مرة اخرى فناكه الطالب بنفس القوة وكان الاستاذ يتاوه ويمص له زبه بشغف ويقارن بين نيكه وبين نيك استاذه الذى مزق اطيازه من شدة النيك والالم وزبه القاسى الذى لا يرحم فاعجبه نيك الطالب وكانه يتناك للمرة الاولى اما الطالب فقد اعجبه استمتاع استاذه بنيكه ولانه يحبه ويحب النيك فقد عرف كيف ينيكه بالطريقة التى يستمتع بها عندما يتناك في طيزه ،ومنذ ذلك اليوم صار الطالب واستاذه يتبادلان النيك والمص وكانا يلبيان حاجة بعضهما للنيك والحب وكانا ينامان معا احيانا كثيرة يتبادلان فيه النيك حتى الصباح

  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    5

    افتراضي

     

     

     

     

    very very nice

المواضيع المتشابهه

  1. اخ يا طيزي
    بواسطة سافل نيك في المنتدى قصص مثليين وشواذ الاغتصاب والسادية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-01-2013, 08:27 PM
  2. طيزى نار
    بواسطة شاب ممحون في المنتدى تعارف مثليين شواذ سوالب
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-21-2013, 08:39 AM
  3. صحبى ناكنى فى خرم طيزى وكتب اسمه على طيزى
    بواسطة veto في المنتدى قصص مثليين وشواذ الاغتصاب والسادية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-24-2012, 07:34 PM
  4. زب ابي شق طيزي و كسي
    بواسطة veto في المنتدى قصص سكس محارم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-11-2012, 01:57 PM
  5. زب ابي شق طيزي و كسي
    بواسطة عاشقه السكس في المنتدى قصص سكس محارم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-12-2012, 07:24 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

عن المنتدى

اكبر موقع تحميل افلام السكس العربى والاجنبى

تابعنا على فيس بوك

حسابات التواصل الإجتماعي